ياسمين الخطيب عن ضجة زواجها: لست مدينة لأحد بأي تفسير

ياسمين الخطيب عن ضجة زواجها: لست مدينة لأحد بأي تفسير

عبرت الإعلامية والكاتبة ياسمين الخطيب عن اندهاشها من التكهنات والضجة المثارة مؤخرًا عن زواجها، وذلك عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك".
 
قالت "منذ أيام وأنا أتلقى يوميًا عشرات الرسائل اللاعنة والشامتة، بالإضافة لمئات البوستات التي يسبني أصحابها قيامًا وقعودًا وعلى جنوبهم.. والحقيقة أنا مندهشة جدًا من أمر هؤلاء الذين تكهنوا بتفاصيل قصة زواجي، وصدقوا ما تمنته قلوبهم المليئة بالعلل، حد التعليق بالسب والشماتة، على أمر ليسوا متيقنين منه". 

وتابعت "هل أبدو لحضراتكم كامرأة تقبل بأنصاف الحلول؟ لا أعتقد ولكنكم تغفلون أن لكل قصة وجه آخر تتضح بتجليه الأمور، وإلى أن يحدث ذلك أو لا يحدث لست مدينة لأحد بأي تفسير". 

وأضافت "ختامًا أُطمئِن المحبين والناصحين والمصدومين أيضًا، أني لن أقبل بالبقاء في وضع لا تطمئن له كرامتي أو أتردد في هجر رجل لم يصونها". 

كانت ياسمين الخطيب أثارت مؤخرًا حالة من الجدل، بعد نشرها صورة تجمعها بزوجها، الذي طالما رفضت الكشف عن هويته، ولكنها صرحت من قبل بأنه سياسي وفنان شهير.

وعقب نشرها الصورة، ظهرت موجة من التخمينات والتنبؤات، التي دارت معظمها حول زواجها من المخرج والبرلماني المعروف خالد يوسف، إلا أنها نفت وأكدت أنه صديق فقط، ولم توضح حتى الآن هوية زوجها.