تفاصيل ضبط 3 أشخاص متورطين في سرقة المقابر وإلقاء العظام بصحراء أسيوط

تفاصيل ضبط 3 أشخاص متورطين في سرقة المقابر وإلقاء العظام بصحراء أسيوط

داهمت قوات مديرية أمن أسيوط اليوم الثلاثاء، منطقة الظهير الصحراوي بين مركزي القوصية وديروط، وتمكنت بقيادة المقدم محمد سيف من إلقاء القبض على المتورطين في إخلاء مقبرة "عبدالقادر" للصدقة بأسيوط من الرفات، وإلقاء عظامها بأكوام القمامة على الطريق العام، لاعادة استغلالها وبيعها من جديد وجار عرضهم على النيابة. 
كان اللواء جمال شكر مدير أمن أسيوط تلقى إخطارا من مركز شرطة القوصية يفيد العثور على جماجم وعظام بشرية بالطريق الصحراوي بالقوصية بمدخل قرية مير.

وأشارت التحريات الأولية إلى أن أشخاصا مجهولين نبشوا بعض مقابر الصدقة بالمركز، وقاموا بتنظيف المقابر تمهيدا لبيعها لآخرين، وإلقاء العظام بالمكان الذي عثروا على العظام فيه.
ومن خلال تكثيف الجهود التي أجراها ضباط المباحث وعملية المسح للمنطقة وسؤال المترددين  عليها والسكان القريبين منها؛ أكدت قيام عدد من الأفراد "واضعي اليد" بتنظيف مقابر لاستغلالها وإعادة بيعها من جديد، ومن خلال سؤال اللحادين وحفاري عمال القبور تم تحديد هوية الجناة وهم أشقاء من أسرة واحدة.

وبتتبع خطوات المتهمين وصلت معلومات بهروبهم واختفائهم بمنطقة جبلية بصحراء القوصية، وقامت قوات مباحث شرطة القوصية بمداهمة المكان وحاولوا الهرب، ولكن القوات أحكمت السيطرة، وتمكنت من القبض على "محمود. ن" 22 سنة و"أيمن. ن" 30 سنة وشقيقهم "عمرو. ن" 26 سنة وتم التحفظ عليهم لحين استجواب النيابة.

وحررت الأجهزة الأمنية محضر الضبط اللازم بالواقعة، وجار العرض على النيابة.