مقيمة دعوى خلع: «جوزي بيعاكس البنات قدامي»

 مقيمة دعوى خلع: «جوزي بيعاكس البنات قدامي»
بيكلم البنات ويعاكسهم قدامي ومش بيكسف يعمل كده قدام عياله»، بهذه الكلمات الممزوجة بعلامات الحزن والألم بدأت سيدة في العقد الرابع من عمرها تروي أسباب إقامتها دعوى خلع أمام زوجها أمام محكمة الأسرة.

قالت "س. م": «تزوجته منذ 15 عامًا عن طريق أحد الجيران حسب عادة الزواج وقتئذ، وطوال فترة الخطبة كان محترما ويعاملني بطريقة مهذبة تتمناها كثير من الفتيات في مثل عمري وكنت سعيدة جدا في تلك الفترة لأنه أظهر لي وجهه الخير»، مشيرةً إلى أنها بعد الزواج اكتشفت واقعًا مغايرًا لما عاشته مع زوجها بفترة الخطوبة بعدما علمت أخلاقه على حقيقتها.

وتابعت: «في البداية كانت صدمة بالنسبة لي وتساءلت "كيف يكون زوجي بوجهين ولماذا تزوجني وهو يحب السيدات كنت أسمع مكالمته لفتيات بأذني وهو يغازلهن فأبكي دون أن أسمع أحدًا صوتي فعندما ذهبت لأهلي اشتكوه لم يصدقوني وظنوا أنني كاذبة لأن زوجي أمامهم في صورة ملاك».

واختتمت: «عندما وصل الأمر إلى مجاهرته بتصرفاته أمام أولادي قررت الذهاب للمحكمة وأقمت عليه دعوى خلع».