عباس شومان: إجبار شيخ الأزهر على تقديم استقالته.. «وهم»

عباس شومان: إجبار شيخ الأزهر على تقديم استقالته.. «وهم»

أكد الدكتور عباس شومان، وكيل الأزهر الشريف؛ أن إيثار قيادات الأزهر الصمت وعدم ردهم على الحملة الشرسة التي تشن ضدهم سببه إعلاء مصلحة الوطن؛ قائلًا: "الجميع يعلمون أن الأزهر لا تنقصه الحجج ولا يعدم الألسنة الصادحة بها، ولايخشى رجاله في الله لومة لائم من الناس، ولكننا أكبر من أن يجُرنا هؤلاء إلى مهاترات ليست في صالح الوطن الذي يداوي جراحًا آلمت الأحرار منه فقط؛ بينما يتاجر بهذه الجراح هؤلاء المرفوضين من الكنائس قبل الأزهر".
 
ونفى "شومان"؛ وجود أي ضغوط تمارس ضد الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب لإجباره على تقديم استقالته؛ مشيرًا إلى أن الأنباء التي تتحدث عن قرب تقديم شيخ الأزهر استقالته ما هي إلا "وهم" يمني به من لا يعرفون شخصية الإمام الطيب أنفسهم.

وكيل الأزهر الشريف؛ أوضح أن الجميع يعرفون زهد الدكتور أحمد الطيب في المناصب، وعدم سعيه ورائها؛ إلا أنه من المستحيل أن يُدفع إلى تقديم استقالته أو يُجبر على ترك موقع المسئولية في وقت يحتاج فيه الأزهر والعالم لشخصية مثله.

"شومان"؛ أكد أن جميع الهيئات التابعة لمؤسسة الأزهر تعمل بكامل قوتها في كافة المجالات، قائلًا: "قيادات الأزهر لا يلتفتون لمثل هذه المهاترات التي تجري حاليًا على الساحة الإعلامية، ويمارسون ما ائتمنوا عليه من أعمال على الوجه الأكمل".